لمشاركة المادة اضغط علي زر القائمة

تعليق مختصر على بعض ما جاء في لقاء المغامسي على إم بي سي والذي أباح فيه المعازف
القسم :صحيفة الرؤية السلفية



بتاريخ : 29-05-2016 03:27
عدد الزيارات : 2072


تعليق مختصر على بعض ما جاء في لقاء المغامسي على إم بي سي والذي أباح فيه المعازف

 


 

بسم الله الرحمن الرحيم


 

 

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين


أما بعد

هذا تعقيب مختصر على بعض ما جاء في لقاء صالح المغامسي على قناة إم بي سي والذي أباح فيه المعازف

 قبل حديثه عن المعازف قال المغامسي أنه ليس ملزما بقول أحد , وضرب لذلك مثالا بكبار علمائنا ابن باز وابن عثيمين والفوزان والمفتي .


 

ثم تحدث عن تجديد الدين , وذكر حديث النبي صلى الله عليه وسلم "أن الله يبعث على رأس كل مائة سنة من يجدد لهذه الأمة أمر دينها "

تفهم من سياق كلام المغامسي أن فتواه في إباحة المعازف نابعة من منهج يتبناه لا مجرد زلة , وهو أشار إلى هذا عندما قال أن لديه أشياء أخرى لكنه لن يصرح بها جملة واحدة وعندما أشار إلى أن الناس سيرفضون ما اعتادوه !!! وكذلك عندما قال أنه ليس ملزما بما يقول ابن باز أو ابن عثيمين وغيرهم من أهل العلم , واحتج لذلك بالشافعي ومخالفته لشيخه مالك


التعليق ( على مجمل ما قاله المغامسي ثم يليه التعليق على إباحته المعازف )

يبدو لي أن المغامسي ربما بسبب الشهرة والأضواء المفاجئة وإعجاب العوام وتصدره المجالس نسي نفسه وظن أنه عالم , بينما في الحقيقة هو لم يُعرف بعلم وإنما عرف بالوعظ والبكاء

هو يؤكد هذا عندما صدر نفسه في هذا اللقاء كمجدد للدين وكواحد من أقران العلماء

 

 

ولذلك فإن خطورة ما يعد به المغامسي يتجاوز إباحة المعازف , وسترون منه أكثر

 


 

التعليق على حديثه عن المعازف

زعم المغامسي أنه لا يوجد دليل على تحريم المعازف , وللرد على كلامه هذا ولبيان أنه جويهل , ارجع لكتاب الإمام الألباني ( تحريم آلات الطرب ) على هذا الرابط

https://t.co/dOJrsJd3H3


 

 الخطير في كلام المغامسي قوله لو أراد الله تحريم المعازف لبينها في القرآن كما بين حكم الربا الخ..


 

 

 أتفهم أن يصدر مثل هذا الكلام من ليبرالي , لكن أن يصدر من إمام مسجد قباء ومن رجل ينسب نفسه للعلم وأهله فهذا معناه أن المغامسي عامي

 لأنه من المعلوم لمن شم رائحة العلم أن مصادر التشريع ليست القرآن فقط , إلا عند من يسمون أنفسهم ( القرآنيين ) ومنكري السنة , بينما السنة مبينة ومفسره للقرآن ,, وفتاوى الصحابة حجة (عند أهل السنة بخلاف المبتدعة )  > راجع "إعلام الموقعين" لابن القيم.

وبالتالي فإن من يقول أن المعازف ليست محرمة لأنها لم تذكر باسمها في القرآن كما الربا والزنا هو جاهل , وهو نفسه لا يطرد مع هذه القاعدة , لأنه لو اطرد معها لنسف معظم الدين

 أخيرا ( وهذا هو الأهم ) أنبه كل مسلم حريص على دينه أن لا يأخذ دينه من أي شخص لمجرد أنه مشهور يظهر في التلفاز , لا , بل الواجب الرجوع للعلماء الذين عُرفوا بالعلم وشابت لحاهم فيه , لا بمجرد الكلام في الدين والوعظ والقصص والبكاء , لا تسترخص دينك .

والله أعلم.


--------------------------------------------

صحيفة الرؤية السلفية

@rslfi