لمشاركة المادة اضغط علي زر القائمة

ما العلاقة بين السحر والغيبة؟
القسم :أسئلة وأجوبة التليقرام



بتاريخ : 25-01-2018 07:59
عدد الزيارات : 394


د.عبدالعزيز بن ريس الريس
يقول السائل: ما العلاقة بين السحر والغيبة؟

يُقال جوابًا عن هذا السؤال: لا أعرف علاقة بينهما.

السحر كفر، كما قال سبحانه: { وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ} [البقرة:102].

والغيبة كبيرة من كبائر الذنوب، وهي ذكر الإنسان بما يكره، إذا كان الكلام فيه، وذكر بما يكره فهذه غيبة، وإن لم يكن فيه وذكره كخلاف ما فيه فهذا غيبة وكذب ويمسى بهتانًا، وقد نهى الله عن الغيبة وقال: {ولا يغتب بعضكم بعضًا} [الحجرات:12].

سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الغيبة، قال: «ذكرك أخاك بما يكره، قال السائل: فإن لم يكن فيه؟ قال: فإن لم يكن فيه فقد بهتَّه» أخرجه مسلم من حديث أبي هريرة.

أسأل الله أن يعيذنا من كل محرم، وأن يعصِمَنا من آفات اللسان وغيرها، إنه الرحمن الرحيم.

أسأل الله الذي لا إله إلا هو أن يعلِّمَنا ما يَنْفَعَنَا، وأن يَنْفَعَنَا بما عَلَّمَنَا، وجزاكم الله خيرًا.


إستماعmp3


تحميل MP3