hissro المفكرة السنية لشهر محرم (نهاية وبداية العام - شهر محرم - عاشوراء - الصيام) - شبكة الإسلام العتيق

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

أقوال العلماء في المولد

المفكرة السنية لشهر محرم (نهاية وبداية العام - شهر محرم - عاشوراء - الصيام)

table_sun_
عرض المقال
 
المفكرة السنية لشهر محرم (نهاية وبداية العام - شهر محرم - عاشوراء - الصيام)
376308 زائر
01-01-1970 03:00
غير معروف
بندر المحياني

..

بسم الله الرحمن الرحيم

المُفكّرة السنيّة

..

خطرت ببالي فكرة كتابة المسائل الشرعية المتعلقة بكل شهر من الأشهر، حفظاً للسنة ونشراً للعلم وحثاً على العبادات التي ضيّعها كثير من الناس إلا من رحم الله وقليل ما هم

الناس في إقبال على الدنيا وإعراض عن الآخرة! والحريص منهم على طلب العلم تميل نفسه للعلم أكثر من العمل، فيا حبذا الجمعُ بينهما

وهذه المفكرة تقتصر على النقل عن أهل العلم على سبيل الاختصار دون بذل الوسع في الترجيح والتفصيل والشرح والاستدلال

أرجو من القرّاء التفاعل معها بكتابة ملاحظاتهم واستدراكاتهم وإضافاتهم من خلال التعليق على المقال وسأتأملها وأنظر فيها ، كما آمل نشرها عبر وسائل النشر الحديثة (المنتديات - الموبايل) وغيرها

مفكرة شهر محرم

أولاً نهاية وبداية العام/

لم يكن السلف يتقصّدون (ختم العام) أو (بدء العام الجديد) بعبادة كالصيام أو الصدقة أو محاسبة النفس؛ وعليه: فتخصيص بداية أو نهاية العام بعمل شرعي: بدعة منكرة

ليس هناك دليل يثبت أن لكل عام صحيفة أعمال تُطوى بانتهائه

ليس في الشرع (دعاء) لأول أو لآخر العام (بكر أبو زيد)

لا بأس بالتهنئة بالعام الهجري؛ لأن هذا من العادات (ابن عثيمين)

لا تجوز التهنئة بالعام الميلادي؛ لأنه ليس عاماً شرعياً، ولأنه يوافق عيداً من أعياد الكفار (ابن عثيمين)

تخصيص خطبة آخر جمعة في العام للحديث عن العام المنصرم؛ فعلٌ لا أصل له (الفوزان)

من الأمور التي تدل على أن الشرع لم يجعل لنهاية أو بداية العام أي عبادة خاصة؛ أن التأريخ الهجري لم يُحدّد إلا في عهد عمر رضي الله عنه

ثانياً شهر محرم/

لا يجب تحرّي دخول شهر محرم لأجل يوم عاشوراء؛ لأن صيامه ليس بواجب (ابن باز)

يستحب صيام شهر محرم كاملاً (ابن باز وابن عثيمين)

في الحديث "أفضل الصيام بعد شهر رمضان؛ شهرُ الله المحرّم" (رواه مسلم)

تسمية محرم بـ (شهر الله) دليل على شرفه وفضله لأنه أُضيف إلى الله تعالى (ابن رجب)

أفضل أيام شهر محرم؛ العشرُ الأولى منه (ابن رجب)

ثالثاً يوم عاشوراء/

عاشوراء هو اليوم العاشر من محرم

يُصام عاشوراء بناء على (الرؤية) وليس على التقويم (ابن باز)

عند الاشتباه فإنه يُعمل بالاحتياط (ابن باز) .. ومعنى كلامه أنه في حالة الشكّ في تحديد يوم عاشوراء فإننا نصوم قبله وبعده من الأيام ما نتيقّن به صيام عاشوراء؛ على سبيل الاحتياط

عند الشك في دخول الشهر؛ يستحب صيام يوم قبله ويوم بعده احتياطاً (ابن باز)

صيامه "يُكفّر السنة الماضية" (رواه مسلم)

عاشوراء كان يصومه الأنبياء وأهل الكتاب وقريش في الجاهلية (ابن رجب)

كان السلف يصومون عاشوراء حتى في السفر، روي ذلك عن ابن عباس والزهري (ابن رجب)

قال الزهري: رمضان له عدّة من أيام أخر، وعاشوراء يفوت (ابن رجب)

قال ابن عباس: ما علمت أن رسول الله صام يوما يطلب فضله على الأيام إلا يوم عاشوراء (رواه البخاري ومسلم)

تخصيص عاشوراء بالحزن أو بالفرح بدعة (ابن تيمية)

يجوز صيام العاشر لوحده، ويحصل به أجر صيام عاشوراء (ابن عثيمين)

الأفضل أن يُصام معه اليومُ التاسع

إذا صادف عاشوراء يوم السبت؛ فإنه يُصام (ابن باز وابن عثيمين)

حديث النهي عن صيام يوم السبت حديث ضعيف (ابن باز)

إذا صادف عاشوراء يوم الجمعة؛ فإنه يُصام ولو لم يصم معه الخميس أو السبت (ابن باز وابن عثيمين)

تكفير الذنوب خاص بالصغائر ولا يشمل الكبائر (ابن باز)

تكفير الذنوب يكون لمن ترك المعاصي ولم يصرّ عليها (ابن باز)

لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم في عاشوراء إلا الصيام (ابن باز وابن عثيمين)

الأحاديث الواردة في تخصيص عاشوراء بالاغتسال والاختضاب والاكتحال والتوسعة على العيال؛ كلها لا تصح، وقد روّج لها من يريد مخالفة الرافضة فأخطأ حيث ردّ البدعة ببدعة والباطل بباطل (ابن تيمية وابن رجب وابن باز وابن عثيمين)

يجوز صيام عاشوراء بنية قضاء رمضان ونية فضيلة صيام يوم عاشوراء (ابن عثيمين)

من نوى صيام عاشوراء في النهار؛ فإن صيامه صحيح بشرط ألا يكون قد أكل أو شرب (ابن عثيمين)

من أتى عليه يوم عاشوراء وهو معذرو؛ فإنه لا يقضيه بعد فواته (ابن عثيمين)

للنبي صلى الله عليه وسلم مع يوم عاشوراء أربع حالات (ابن رجب):

الحالة الأولى: كان يصومه بمكة قبل الهجرة ولا يأمر الناس بصيامه

الحالة الثانية: لما هاجر للمدينة ورأى أهل الكتاب يصومونه؛ صامه وأمر الناس بصيامه وأكّد عليه

الحالة الثالثة: لما فرض الله صيام رمضان؛ ترك أمر الناس بصيام عاشوراء وترك التأكيد عليه

الحالة الرابعة: عزم في آخر حياته أن يصومه ويصوم معه يوماً آخر ليخالف اليهود، لكنه مات قبل أن يأتي عاشوراء

رابعاً الصيام/

قال تعالى: (كلوا واشربوا هنيئاً بما أسلفتم في الأيام الخالية)؛ قال مجاهد: نزلت في الصوم (ابن رجب)

في الحديث "كل عمل ابن آدم له، إلا الصوم؛ فإنه لي وأنا أجزي به" (رواه البخاري ومسلم)

قال بعضهم: إنما هو غداء وعشاء؛ فإن أخّرتَ غداءك إلى عشاءك كُتبتَ في الصائمين (ابن رجب)

من داوم على الصيام اعتاد عليه فلا يشقّ عليه

..

بندر المحياني

..

   طباعة 
0 صوت
 
 
table_sun_
التعليقات : تعليق
 
« إضافة تعليق »
13-11-2013 06:25

(غير مسجل)

OUM ADAM

CHOUKRAN ILIK JOUZAKOM LLAHO KOLLA LKHAIR ALLAHOUMA INNI ASALOUKA TABAAT WA LMAGHFIRA YA AR7AMA RA7IMIN WA JAZI KOLLA MAN SAHAM FI A3MAAAAALI LKHAIR AMIIIIIIIIIIINN
13-11-2013 03:59

(غير مسجل)

13-11-2013 03:59

(غير مسجل)

13-11-2013 02:45

(غير مسجل)

13-11-2013 02:44

(غير مسجل)

13-11-2013 09:57

(غير مسجل)

13-11-2013 08:39

(غير مسجل)

12-11-2013 06:09

(غير مسجل)

12-11-2013 04:46

(غير مسجل)

11-11-2013 04:31

(غير مسجل)

[ 1 ] [ 2 ] [ 3 ] [ التالي ]
اضافة تعليق
اسمك

/500
تعليقك
8 + 2 = أدخل الكود
 
 
table_sun_
روابط ذات صلة
   
 
table_sun_
جديد المقالات
 
جديد المقالات
مركز الحرب الفكرية و حد الردة - د. عبدالعزيز بن ريس الريس
كيف يحبك الله والناس - منصور بن عبد الله العازمي
طمع النفس - د. سالم العجمي
ملخص أحكام المسح على الخفين - د.حمد بن محمد الهاجري
 
 
البحث
بحث في:
البحث في
زوار الاسلام العتيق
احصائيات الموقع
لهذا اليوم : 22901
بالامس : 61469
لهذا الأسبوع : 146138
لهذا الشهر : 546561
لهذه السنة : 15985234
منذ البدء : 153828690
تاريخ بدء الإحصائيات: 9-10-2012 م
زوار موقع التيوب

اليوم :  146769
الامس :  328027
الاسبوع :  1408011
الشهر :  5585697
من البدء :  30478192
يوتيوب الاسلام العتيق
مجموع زوار الموقعين

لهذا اليوم : 169671
الامس : 389496
الاسبوع: 1554150
الشهر : 6132259
من البداية: 184306883
القائمة البريدية

أدخل بريدك الالكتروني لتصلك آخر اخبارنا
يتصفح الموقع الآن
انت الزائر :2252845
[يتصفح الموقع حالياً ] 195
الاعضاء :0الزوار :195
تفاصيل الموجودين