الدعاء للوالدين

table_sun_
عرض الفتوى
 
الدعاء للوالدين
286 زائر
31-12-1969 10:00
غير معروف
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
السؤال كامل

س : وجدت دعاء يوزعه (. . .) وقد وسمه بـ (دعاء بر الوالدين) علما بأنني قد
أخذت هذا الدعاء من مركزهم الواقع في حي الملز ، وبالتحديد على شارع صلاح
الدين الأيوبي ، وقد قرأت هذا الدعاء ولم أجد أحدا من العلماء قدم له ، ولم
يذكر اسم المطبعة التي طبعته ، ولم يعز تلك الأدعية والأذكار ، وقد
استوقفتني بعض العبارات فيه ، مثل قولهم : (اللهم هب لهم ما ضيعوا من حق
ربوبيتك بما اشتغلوا به في حق تربيتنا) .

هذا وإني آمل من مشايخنا بيان الحق في هذا الدعاء ، وأطلب كلمة توجيهية في
مثل هذه الأدعية التي لا تنتمي إلى عالم معروف ، ولا جهة شرعية ، كما آمل
بيان بعض الكتب التي تهتم بذلك ، وهل يوجد دعاء اسمه دعاء بر الوالدين ،
وجزاكم الله خيرا .

جواب السؤال

ج : إن حق الوالدين حـق عظيم ، يأتي بعد حق الله تعـالى ، قال الله تعالى : سورة النساء الآية 36 وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وذلك ببرهمـا والإحسـان إليهما بـالقول وبالفعل ، ومنع الإساءة إليهما بكـل قـول أو فعل سورة الإسراء الآية 23 فَلا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا سورة الإسراء الآية 24 وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّي ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (الجزء رقم : 24، الصفحة رقم: 223) ولكن لم يرد دعاء مخصوص يدعى به لهما فيما نعلم سـوى قول : (رب ارحمهما) ، (رب اغفر لي ولوالدي) ونحو ذلك ممـا لا محـذور فيه ، أما ما ذكر في هذه البطاقة من أنواع الأدعية فإنه غـير وارد ، وقد قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : صحيح البخاري الصلح (2550) صحيح مسلم الأقضية (1718) سنن أبو داود السنة (4606) سنن ابن ماجه المقدمة (14) مسند أحمد بن حنبل (6/256). من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد ، ومن ذلك تخصيص دعاء لم يرد بتخصيصه دليل إضافة إلى ما في هذا الدعاء من ألفاظ غريبة ، مثل قوله : (اللهم هب لهم ما ضيعوا من حق ربوبيتك بما اشتغلوا به في حق تربيتنا) وقوله : (وتجـاوز عنهم ما قضوا فيه من حق خدمتك) وهـذه لفظة صوفية ؛ لأن الله سبحانه لا يحتاج إلى أن يخدم ، وإنما حقه أن يعبد ، وعليه فإنه لا يجوز طبع هذه البطاقة ، ولا ترويجها ، ويكفي أن يدعى للوالدين بمـا ورد في الكتاب والسنة . وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

التصنيف: أخلاق وآداب

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
 
 
table_sun_
التعليقات : تعليق
 
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك

/500
تعليقك
4 + 7 = أدخل الكود
 
 
table_sun_
روابط ذات صلة
   
 
البحث
البحث في
احصائيات الزوار
احصائيات الموقع
لهذا اليوم : 55552
بالامس : 90899
لهذا الأسبوع : 315384
لهذا الشهر : 2639647
لهذه السنة : 21630849
منذ البدء : 24454152
تاريخ بدء الإحصائيات: 9-10-2012 م
القائمة البريدية

أدخل بريدك الالكتروني لتصلك آخر اخبارنا
جهود الموقع
عدد الزوار
انت الزائر :1380380
[يتصفح الموقع حالياً [ 274
الاعضاء :0الزوار :274
تفاصيل الموجودين
تيوب الاسلام العتيق