دفاع الريس

الأطعمة المحرمة

table_sun_
عرض الفتوى
 
الأطعمة المحرمة
853 زائر
31-12-1969 10:00
غير معروف
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
السؤال كامل
ما هي الأطعمة التي حرمها الله على المسلمين؟
جواب السؤال
ينها -سبحانه- في قوله -جل وعلا- في سورة المائدة: حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ[المائدة: 3]، هذه بينها -سبحانه وتعالى-، هذه المحرمة: هي الميتة والخنـزير والدم المسفوح وما أهل به لغير الله ما ذبح للأصنام أو للبدوي أو للحسين أو للشيخ عبد القادر الجيلاني، أو لفلان أو فلان هذا يكون ميتة محرم. كل ما ذبح لغير الله، والمنخنقة التي تخنق حتى تموت بخيط أو غيره، والموقوذة التي تضرب بعصا أو حجر حتى تموت، أو تردى من جبل يقال لها: متردية تسقط من الجبل أو من محل رفيع تموت، هذه متردية، والنطيحة التي تنطحها أختها حتى تموت، تنطحها البقرة أو الشاة أو العنـز حتى تموت، وهكذا ما أكل السبع ما قتلها السبع ميتة، وهكذا كل شيء يعني يعرف أنه ضار للإنسان يضره مثل طعام فيه سم يضرك لا تأكله، يعني حينئذ خبيثة يضرك لو كان في سم، وهكذا لحوم السباع المحرمة (كل ذي ناب من السباع) كالكلب والأسد والنمر والذئب والهر، كلها محرمة، وهكذا (كل مخلب من الطير) كالعقاب والباز والصقر وما أشبهها ما له مخلب يصيد به، فالرسول حرم ذلك -عليه الصلاة والسلام-، كل ضار يضر كالحشيشة تسكر، الخمر الدخان القات الشيء الذي يضر أو يسكر يزيل العقل يجب تركه.

التصنيف: الأطعمة

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
تحميل الفتوى    
 
 
table_sun_
التعليقات : تعليق
 
« إضافة تعليق »
20-03-2014 06:29

(غير مسجل)

نهيلة

جميل و رائع
[ 1 ]
اضافة تعليق
اسمك

/500
تعليقك
7 + 1 = أدخل الكود
 
 
table_sun_
روابط ذات صلة
   
 
البحث
البحث في
احصائيات الزوار
احصائيات الموقع
لهذا اليوم : 63083
بالامس : 74270
لهذا الأسبوع : 204967
لهذا الشهر : 63075
لهذه السنة : 13771353
منذ البدء : 16579202
تاريخ بدء الإحصائيات: 9-10-2012 م
القائمة البريدية

أدخل بريدك الالكتروني لتصلك آخر اخبارنا
جهود الموقع
عدد الزوار
انت الزائر :1283557
[يتصفح الموقع حالياً [ 221
الاعضاء :0الزوار :221
تفاصيل الموجودين
تيوب الاسلام العتيق